مؤتمر قمة الويب 2016 Web Summit

حضرت مع بعض الزملاء في لشبونة قبل أيام مؤتمر للأفكار التقنية والمشاريع الناشئة في مجال تقنية المعلومات وكل ما يتعلق بها من قطاعات أخرى كالتعليم والصحة والترفيه والسفر والفندقة والاعلام والشبكات الاجتماعية وغيرها (مؤتمر قمة الويب 2016). وقد حضر المؤتمر قرابة 53 ألف شخص من المهتمين في مجال التقنية 7 الاف منهم من مدراء الشركات و 15 الف شركة من 166 دولة، وقد جمع المؤتمر 21 مؤتمراً صغيراً تهتم في مجالات مختلفة تحت سقف واحد.web_summit_2015_logoلك أن تتخيل كمية التنظيم التي صاحبت هذا الحدث الهام والذي استمر لأربعة أيام من 7 الى 10 نوفمبر 2016م تخللتها المئات من جلسات النقاش و استعراضات الأفكار (663 متحدث ومتحدثة). ففي الجلسات يقوم الخبراء كمدراء الشركات والمستثمرين والمشاهير بالتحاور حول موضوع معين بين ثلاث الى خمس اشخاص ينثرون خبرتهم الطويلة امام الجمهور الضخم الذي يستمع بشغف للنقاش الشيق والممتع. أما في فقرات استعراض الأفكار والتي تخص رواد الاعمال فيعطى كل رائد اعمال مدة 4 دقائق لعرض فكرة مشروعه او منتجه او تطبيقه، ومن ثم يعطى دقيقة لاستقبال أسئلة الجمهور والاجابة عليها ويتبعها لجنة من الحكام الخبراء يقومون بطرح بعض الأسئلة ويقيمون المشروع.

لحظة مؤثرة عندما قام الجمهور بإضائة فلاشات هواتفهم المحمولة كالشموع تعبيراً عن حزنهم عند إعلان فوز المرشح الرئاسي دونالد ترمب عن الحزب الجمهوري في الولايات المتحدة الامريكية

المسرح الضخم والذي اقيمت فيه الحوارات الرئيسية والمسابقات النهائية

بالطبع يوجد العديد من المسارح (المنصات) المؤقتة والصغيرة (تتسع لمئة شخص تقريباً) لإقامة هذه الاستعراضات بحسب جدول معين وبإمكان الزائر او المستثمر أن يختار العروض المناسبة لحضورها والاستماع الى المتحدثين وطرح الأسئلة عليهم. وفي اليوم الأخير تظهر نتائج الحكام للعروض المتميزة بحيث يعطون الفرصة لعرض مشروعهم في المسرح الرئيسي الضخم (أضخم مسرح في البرتغال) امام الالاف من الحضور والمستثمرين لزيادة فرصتهم في إيجاد ممولين لمشاريعهم. وبحسب الإحصاءات الصادرة من إدارة المؤتمر فقد كانت نسبة الحضور من الذكور 58% والإناث 42%.

عشاء لطيف مع زملاء الرحلة الاخوة (من اليمين لليسار) قيس العيسى و جاسم الهارون و عمر المجدوعي

ومن الأمور التي اثارت دهشتنا في طريقة تنظيم المؤتمر والتجهيزات هي وجود مكان للصلاة وكذلك مكان للمرضعات اللائي احضرن اطفالهن معهن والأكثر اثارة هو وجود شبكة واي فاي مجانية من شركة الاتصالات البرتغالية وسيسكو تخدم 150 ألف جهاز بين جوال واي باد وكمبيوتر محمول وأجهزة أخرى تعنى بأنترنت الأشياء، وقد أدت هذه الشبكة دورها بكفاءة غير مسبوقة بالمقارنة مع نظيرتها في العام المنصرم حيث أقيم المؤتمر في دبلن بإيرلندة وكانت الشبكة ضعيفة للغاية بحسب الاخبار التي نشرت.

الرواد زياد الخضيري و معاذ الشويمان يستعرضون تطبيقهم Float الذي يعتمد تقنية الواقع المعزز

أصدقكم القول إن هذه الرحلة كانت ممتعة للغاية حيث أتاحت لنا فرصة التعرف على طبيعة ريادة الاعمال في دول عديدة وتوسعت افاق التفكير لدينا خلال هذه الزيارة بطريقة مختلفة عما نشهده اقليمياً. ومن أمتع اللحظات التي عشناها هي لقائنا بشباب سعوديين وخليجيين وعرب يستعرضون أفكارهم امام الالاف من المستثمرين فاتحين بذلك افاق جديدة للاستثمار في التقنية. بكل تأكيد سوف احضر هذه المناسبة في العام القادم بدون تردد، وقد ساهم في إصراري هذا أن العاصمة البرتغالية لشبونة مدينة جميلة ومحافظة وآمنة ورخيصة مقارنة بالعواصم الاوربية، ولعل هذا أحد أسباب نقل المؤتمر من دبلن (العام الماضي) الى لشبونة (هذا العام).

مع المخترع الشاب د. زياد السلوم في منصته يعرض براءة إختراعه في مجال أمن المعلومات

الجدير بالذكر أن حدثاً مشابهاً (ولكن بمذاق مختلف) ينتهي اليوم (16 نوفمبر 2016) في الرياض وهو منتدى مسك العالمي والذي استضاف مئات الشباب والشابات من عدة دول كأمريكا وأروبا وبعض دول اسيا والدول العربية، والذي يهدف إلى تمكين الشباب وإكسابهم أفضل الممارسات العالمية في مجالات الحياة المتنوعة لرفع مستوى مساهماتهم في قيادة مسيرة التنمية المستدامة في المملكة العربية السعودية. ومن المناسبات والمؤتمرات الهامة القادمة في نفس المجال ايضاً مؤتمر سلش 2016 (Slush) لريادة الاعمال والاعمال الناشئة في مجال التقنية والذي سوف يقام في العاصمة الفلندية هلسنكي نهاية الشهر الحالي (من 30 نوفمبر الى 1 ديسمبر 2016)، ويليه مؤتمر عرب نت 2016 بالرياض والذي يوصف بأنه “أكبر تجمع رقمي بالمملكة” ويقام في الفترة (من 12 الى 14 ديسمبر 2016).

مع أخي وصديقي وشريكي رفيق الدرب قيس العيسى (ابوعبدالله) في إمتداد شارع ليبرداد الشهير بلشبونة

Bookmark the permalink.

Comments are closed